لماذا الدراسة فى استراليا

Post




الدراسة في استراليا
 

لماذا اختيار الدراسة في استراليا

تقوم المؤسسات التعليمية الأسترالية بتعليم أكثر من 400000 طالب دولى  حيث ان نقطة الجذب الاولى لهؤلاء هى جودة وتنوع نظام الدراسة في استراليا .

هناك عدة فوائد من الدراسة في استراليا  حيث يتمتع الطلبة بحرية الدراسة والعمل فى استراليا بالاضافة الى تكاليف الحياة المنخفضة نسبياً. إنهم يستمتعون بروح التحدي والحرية فى الدراسة فى الخارج مع اكتساب مركز اجتماعي مرموق نتيجة الدراسة فى جامعة مشهورة. كذلك، ينجذب الدارسون الى العجائب الطبيعية او من صنع الإنسان و البيئة المسالمة و المدن الكبيرة والمجتمعات ذات الثقافات المتعددة.

إن الدراسة في استراليا  تشجع التفكير الابداعى الخلاقة والمستقل. يتعلم الطلبة المهارات الاساسية اللازمة للعمل داخل فريق بما فيها التواصل مع الآخرين وتنمية قدراتهم ليصبحوا مواطنون عالميون.

يشجع المدرسون الطلبة على ايجاد حلول اصلية وعملية لمشاكل العالم الحقيقية كما ان أرباب الاعمال فى استراليا وجميع أنحاء العالم يرحبون بالطلبة الذين يقومون ب الدراسة في استراليا فور تخرجهم.

الطلاب العرب يفضلون الدراسة في استراليا

الطلاب العرب يفضلون الدراسة في استراليا

جودة تعليمية بتكلفة اقتصادية:

تقدم أستراليا مصروفات تعليمية سنوية أقل كثيرا للعديد من المناهج الدراسية الشائعة فى الجامعات والمؤسسات التعليمية. كذلك يمكن الحصول على درجة البكالوريوس فى غضون ثلاثة سنوات فقط (باستثناء الهندسة والطلب)، بالمقارنة بأربع سنوات فى أمريكا ، ان هذا لا يعني ان انخفاض المصروفات الدراسية يقابلة انخفاض فى الجودة انما على العكس، فإن الجامعات والمدارس الاسترالية تتمتع بسمعة عالمية فى إكساب الطلبة مهارات وكفاءات معترف بها فى جميع أنحاء العالم.

مراقبة الجودة – الدراسة في استراليا

ان الجامعات الاسترالية معروفة بجودة التدريس والأبحاث. أن اسلوب التعليم الاسترالى المهني والتدريب يتقدم العالم فى الجودة والإبداع .

لقد اصبحت أستراليا رائدة فى تطوير المعايير الاساسية الدولية للاعتماد، حماية المستهلك وتقييم الكفاءات والاعتراف بها، فإن الحكومة الاسترالية ملتزمة بالحفاظ على سمعة أستراليا كمصدر لجودة الدراسة والتدريب.




بيئة متعددة الثقافات وآمنة:

ان أستراليا دولة آمنة جدا. فإن الاضطرابات السياسية محدودة، معدل الجريمة منخفض مع وجود قوانين صارمة لحيازة السلاح وذلك يعطي بيئة آمنة. تساعد آي دي بي الطلبة على الاستقرار الكامل هناك.

بالاضافة الى ذلك فإن أستراليا تستقبل جميع الأديان الجميع لهم الحق فى ممارسة ايمانهم بدون اضطهاد او تفرقة وهى ترحب بثروة تنوع الثقافات التى يجلبها الطلبة الوافدين.

اذا كنت تبحث عن تعليم ذات جودة ونمط حياة جيد فإن أستراليا هى المكان المناسب لذلك.

نظام المؤهلات الأسترالية (AQF)

قامت أستراليا فى 1995 بتبنى نظام المؤهلات الاسترالية وهو نظام موحد لقياس مدى الكفاءات فى المدارس، المؤسسات المهنية والتدريبية وفى قطاع التعليم العالى (خاصة الجامعات) AQF معترف به من قبل أرباب الاعمال والمؤسسات التعليمية داخل أستراليا وخارجها.

المكتب القومي للاعتراف بالكفاءات الاجنبية (NOOSR)

وهى مؤسسة حكومية أسترالية تساعد المؤسسات التعليمية الأسترالية فى التعرف على الكفاءات الدولية، وبالعكس ، فإن (NOOSR) يروج للاعتراف بالكفاءات الاسترالية فى الخارج.

الخدمات التعليمية للطلبة الوافدين (ESOS)قانون 2000:

فى عام 2000 قامت أستراليا بتطبيق قانون (ESOS) الذى ينظم الاطار القانوني فى تعليم الطلبة الوافدين للدراسة فى أستراليا بتأشيرة طلبة.

تقوم الحكومة الاسترالية من خلال وزارة التعليم والتوظيف والعمل بتطبيق قانون (ESOS) ومشتقاته.

الغرض من هذا القانون هو التأكد من أن المؤسسات التعليمية تتبع التعليمات الخاصة بتسجيل الطلبة الاجانب فإذا عجزت أى مؤسسة عن تحقيق هذه المعايير فى أنشطة التسويق، تقديم التعليم، المرافق ومساندة الطلبة فلا يحق لها التسجيل وبالتالى فإن المؤسسات الغير مسجلة لا يحق لها قبول طلبة دوليين.

كذلك فإن هذا القانون يمتد الى حماية المستهلك بما معناه ضمان ان الطلبة يحصلون على الدراسة الذى من اجله دفعوا المصروفات.

سجل المؤسسات والمناهج للطلبة الوافدين التابع للمكنولث (CRICOS)

وهو قاعدة بيانات تضم اكثر من 1000 مؤسسة تعليمية استرالية مسجلة. يجب على المؤسسة ان تكون مسجلة فى (CRICOS) لكى تقوم باستقدام والحاق وتعليم الطلبة الدوليين. ويجب على الطلبة الخاضعين لتأشيرة دراسة ان يلتحقوا بمؤسسة مسجلة فى (CRICOS)

اذن اذا كان فى نيتك الدراسة فى استراليا ، فقط سجل بياناتك في الموقع