نظام التعليم فى انجلترا

Post


(نظام التعليم فى انجلترا)

الدراسة فى المدارس الحكومية

يدرس 93% من الاطفال الأنجليزين فى المدارس الحكومية اما باقى النسبة يدرسون فى المدارس الاهلية

انظمة التعليم فى انجلترا

(المرحلة الابتدائية – المرحلة الثانوية- المرحلة الثانوية)

المرحلة ما بعد الثانوية

ويبداء التعليم من السن الخامسة الى السن السادسة عشر ويوجد التعليم المهنى ولكن يكون لا بعد مرحلة التعليم الثانوى فى الغالب ويوجد انظمة كثيرة فى التعليم البريطانى مثل تقديم الوجبات للتلاميذ

ومن ناحية اخرى يقوم مكاتب التوجية المحلى فى دور التوجية المهنى

فصول الحضانة

فصول الدراسة الملحقة بالمدارس الابتدائية تقبل الاطفال من سن الثالثة حتى يبداء معظم الطلاب الدراسة الابتدائية فى سن الخامسة وهذة المدارس تعتمد على التربية و التعليم على بعض الانشطة القائمة على اللعب ثم بعد ذاللك يتعلم الاطفال مهارات القراءة و الكتابة و الحاسب و يلتحق الطلب بالمدرسة فى سن السابعة حتى سن الحادية عشر

وفي المدارس الصغرى يقضي الأطفال وقتًا كبيرًا في ممارسة بعض الأعمال غير الرسمية، كالفنون والصناعات اليدوية. ولكن الجانب الأكاديمي يتخذ الطابع الرسمي بالتدريج وينتقل معظم التلاميذ من المدرسة الصغرى إلى المدرسة الثانوية الشاملة التي تقبل التلاميذ دون اعتبار لقدراتهم. وفي بعض المناطق يعقد امتحان في نهايةالمرحلة الابتدائية، حيث يتم اختيارهم للالتحاق بمدرسة علمية ثانوية وفقًا لنتائج ذلك الامتحان. والمدرسة الثانوية العلمية مدرسة تابعة للدولة، ويتركز التعليم فيها على الدراسات الثقافيةينظم التعليم الثانوي وفق المناطق الأربعة في كل من إنجلترا وأستكلندا وويلز وأيرلندا الشمالية، حيث يدرس معظم التلاميذ في المدرسة الثانوية الشاملةالتابعة للدولة، ويلتحق بعضهم بالمدارس الأهليةوفي سن الخامسة عشرة أو السادسة عشرة يعقد امتحان يعرف بامتحان الشهادة الثانوية العامة، وقد بدئ بذلك الامتحان لأول مرة عام 1988م.و قد بدأ العمل في الثمانينيات بتقنين منهج وطني للمقررات التعليمية الأساسية. ومعظم الطلاب الذين يواصلون دراستهم إلى ما بعد سن السادسة عشرة يتقدمون لامتحان الشهادة الثانوية العامة على المستوى المتقدم، هذا في الوقت الذي يدرس بعضهم مقررات تعدهم لمهن محددةويتنوع نظام المدارس الشاملة إلى عدة أشكال؛ فبعضها يقبل جميع التلاميذ بين سنالحادية عشرة والسادسة عشرة أو الثامنة عشرة، وبعضها الآخر يقبل من تتراوح أعمارهم بين التاسعة أو العاشرة إلى الثانية عشرة أو الثالثة عشرة، بينما يقبل بعض التلاميذ الذين تزيد أعمارهم عن السادسة عشرة فتقوم المدرسة بتحويلهم إلى ما يعرف بكليات المستوى السادسوفي إنجلترا وويلز يلزم الطلاب الذين بلغوا سن السادسة عشرة ويرغبون في مواصلة تعليمهم ـ من أجل التأهيل لبعض المهن التجارية ـ دراسة بعض المقررات قبلالالتحاق بالمهن، هذا بالإضافة إلى الممارسة العملية التي تؤهلهم لشهادة ما قبل التعليم المهنيأما في أسكتلندا، فإن جميع المدارس الثانوية تقريبًا من نوع الثانويات الشاملة، وتقبل التلاميذ بين سن الثانية عشرة والسادسة عشرة، ثم تقوم بتحويلهم إلى مدارس أخرى متقدمة. أما تلاميذ الثانوية العليا فيحصلون في نهاية دراستهم على شهادة التعليم الأسكتلندية وذلك حين بلوغهم سن السادسة عشرة. وفي سن الثامنة عشرة يتقدمون لامتحان المستوى العاليأما في أيرلندا الشمالية، فإن معظم التلاميذ بين سن الثانية عشرة والثامنة عشرة يدرسون في المدارس الشاملة، بينما يلتحق بعضهم بالمدارس الثانوية العلمية، ويكون هدفهم الحصول على الشهادة الثانوية العامةوجميع المدارس الثانوية في المملكة المتحدة توفر لتلاميذها تربية بدنية، تتيح لهم ممارسة الألعاب بالإضافة إلى الأنشطة الإضافية التي توفرها لتلاميذها بعد انتهاء اليوم الدراسييتلقى الأطفال المعوقون تعليمًا خاصًا في الأنظمة التعليمية الأربعة، ففي الوقت الذي يلتحق فيه بعضهم بالمدارس العادية يواصل معظمهم الدراسة في مدارس خاصة بهم.يتوفر التعليم الإضافي لأولئك الذين تجاوزوا سن السادسة عشرة ولم يلتحقوا بالجامعات، أوبالمؤسسات التقنية والفنية. وفي عام 1991م أعلنت الحكومة أنها ستقوم بتمويل كل برامج التعليم من هذا النوعويلتحق الطلاب الذين يدرسون دراسة مهنية بكليات الفنون التطبيقية والكليات التقنية والكليات الفنية وكليات الفنون، أو الكليات أو المعاهد الزراعية. وفي إنجلترا وويلز تقدم كليات الفنون التطبيقية منهجًا متقدمًا تمنح بموجبهدرجة علمية. أما الأنواع الأخرى من مؤسسات التعليم المستمر، فتقدم برامج أقل في مستواها تغطي مجالاً واسعًا. أما في أسكتلندا، فإن المؤسسات الفنية المركزية تقدم برامج دراسية في مجال الزراعة والتجارة والتقنيةتتطلب شهادة التعليم العالي في بريطانيا الانتظام الكامل، أو ما يوازي ذلك في إحدى الجامعات أو كليات الفنون التطبيقية أو في كلية عليا بما في ذلك كليات تدريب المعلمين. والجامعات البريطانية ليست جزءًا من نظام التعليم الحكومي، وإنما هي مؤسسات مستقلة أنشئت بموجب أوامر ملكية، ولكنها في الغالب تتلقى بعض المساعدات الحكومية. والجامعة المفتوحة في بريطانيا تجربة فريدة، إذ تمنح درجات لطلابها من خلال الانتساب إليها حيث تتم الدراسة من خلال البث الإذاعي والكتب


تعليقات

  1. usa قال:

    You Are Welcome Sir :)