الدراسه في كندا

الدراسه في كندا




الدراسه في كندا

الدراسه في كندا

الدراسه في كندا

الدراسة في كندا :

للدراسه في كندا و  للحصول على المؤهلات العلمية الأكاديمية المعترف بها عالمياً، واختبر بيئةً أكاديميةً فريدة متعددة الثقافات في بلدٍ جميلٍ يتمتع بالأمان، كندا هي الوجهة التي يختارها أكثر من 200.000 طالب وباحث من مختلف أنحاء العالم لأجل الدراسه في كندا هي مفتاح لمستقبل ناجح. . 
إن الدراسه في كندا تجربة ممتعة وخبرة غير مسبوقة للكثير من الطلاب الدوليين

لماذا الدراسه في كندا

تعتمد سمعة الدراسه في كندا على جودتها وشهرتها من ناحية التميز التعليمي من كافة جوانبه. كما أن الاعتماد الأكاديمي الكندي له مكانته العلمية والأكاديمية حول العالم، حيث يتطلع الأكاديميين الأجانب إلى كندا وخاصة فيما يتعلق بعقد الشراكات البحثية والتعاونية  وذلك لما يلي:

 

يصنف التعليم الأكاديمي الكندي في المراحل من الابتدائية وحتى الثانوية (رياض الأطفال حتى الصف 12) ضمن أعلى خمس مراتب في الأداء الأكاديمي في القراءة والرياضيات والعلوم وذلك من خلال برنامج تقييم الطلاب الأجانب الذي تقدمه منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية (OECD). كما يستفيد الطلبة الأجانب من بيئات التعلم الداعمة التي تصب جل تركيزها حول الطالب.

تحتل الجامعات الكندية مكاناً مرموقاً ضمن أفضل الجامعات حول العالم، ففي العام 2012، وفي أكثر من تصنيف أجرته جهات مختلفة، تبوأت الجامعات الكندية مراتب متقدمة، فقد استطاعت 4 من الجامعات الكندية الدخول ضمن أفضل مائة جامعة حول العالم وفقا لما أورده التصنيف الصادر عن ARWU Shanghai Ranking، كما تضمن التصنيف 22 جامعة كندية ضمن أفضل 500 جامعة حول العالم. وفي تصنيف آخر صدر عن QS University Ranking جاءت 3 جامعات كندية ضمن أفضل 50 جامعة، بينما جاءت 20 من الجامعات الكندية ضمن قائمة تضم 500 جامعة. وفي التصنيف الذي أجرته Times Higher Education World University Ranking استطاعت وبجدارة 5 جامعات كندية أن تكون ضمن أفضل 100 جامعة، بينما جاءت 8 جامعات كندية ضمن قائمة أفضل 200 جامعة الصادرة في التصنيف.

تمتع الجامعات بعلاقات دولية متشعبة مع أكثر من 5.000 جامعة ومؤسسة تعليمية رائدة من خلال اتفاقيات تعاون دولية.

يقدم التعليم الكندي من خلال الكليات ومراكز التعليم الفني المتنوعة والمدارس الثانوية برامج تتماشى مع الصناعة وتركز على سوق العمل بحيث تشمل مستويات مختلفة من الأبحاث الموجهة لحل مشاكل الصناعة. وبهذه الطريقة فإن 90% من خريجي الكليات يعملون في مجال دراستهم خلال ستة أشهر فقط من تخرجهم، ولذا نجد أن 93% من أرباب العمل يبدون ارتياحهم ورضاهم عن مستوى الخريجين.

وعلى غرار ذلك، تشتهر كليات اللغات في كندا بريادتها في مجال التدريب اللغوي على جميع المستويات، وتوفر برامج عديدة ومتنوعة في اللغة الإنجليزية والفرنسية للراغبين في مزيد من البحث والدراسة والتنمية الشخصية أو لإعداد الأعمال.

الدراسه في كندا من اهم الدول اسيا للدراسه في الخارج

الدراسه في كندا من اهم الدول اسيا للدراسه في الخارج

نظام الدراسه في كندا

إن كندا دولة فيدرالية تتكون من ۱۰ مقاطعات وثلاثة مناطق. طبقا للدستور الكندي ﻓﺈن حكومات المقاطعات تتحمل مسئولية التعليم في جميع مراحله بصفة حصرية حيث لا توجد وزارة تعليم أو إدارة تعليمية على المستوى الفيدرالي.

أما مناطق كندا الثلاثة وهى يوكون، المنطقة الشمالية الغربية ونوناﭬوت فليس لديها نفس الخصائص الدستورية كما في المقاطعات ولكن فيما يتعلق بالتعليم فقد أوكلت الحكومة الفيدرالية مسئولية التعليم لحكومات المناطق الثلاثة والتي تقوم بالتعاون بدورها مع المقاطعات في تقديم برامج دراسية في مرحلة ما بعد الثانوية.

في مرحلة التعليم بعد الثانوي ﻓﺈن كندا تقدم مجموعة من المؤسسات التعليمية:

·         الجامعة

·         الكليات الجامعية

·         كليات المجتمع المحلي

·         كليات مهنية أو مؤسسات تعليمية فنية

 الجامعات:

للدراسه في كندا لدى كندا مجموعة من الجامعات سواء في المدن أو الريف في كل منطقة في البلاد وهى غالبا ما تكون مدعمة مادياً من الحكومة وبالتالي فهي على درجة عالية من الجودة والثبات بغض النظر عن موقعها أو نوع الدراسة. تتمتع الجامعات بقدر كبير من الاستقلالية الأكاديمية.

تقدم الجامعات أنواع عديدة من المناهج والدراسات من الشهادة الجامعية حتى الدكتوراه كما تمنح أيضا شهادات ودرجات مهنية. تتباين المصروفات الدراسية حسب المقاطعة والمؤسسة التعليمية والمنهج الدراسي.

إن الجامعات الكندية معروفة دولياً بجودة التدريس والأبحاث كما أن الدرجات العلمية التي تمنحها الجامعات الكندية تعادل تلك التي في الولايات المتحدة وجامعات دول الكومنولث الأخرى.

الكليات الجامعية:

وهى تجمع بين التقاليد الجامعية وتقاليد الكلية، و بين قاعدة قوية من برامج تعليمية أكاديمية وتطبيقية في بيئة طلابية داخل الكلية.

وتقدم للطلبة مدى واسع للاختيار بين البرامج الأكاديمية ذات الدرجات العلمية الجامعية أو الدبلومات والشهادات العملية على مستوى الكلية.

كجزء من النظام الكندي الذي يحكم هذه الكليات، فإنها تتميز بقوة الخدمات الطلابية المعاونة وقلة كثافة الفصول وبيئة طلابية متماسكة. كما أنها تستطيع تقديم برامج مختلطة بين الدبلومة والدرجة العلمية بالإضافة إلى برامج تؤدى إلى التحويل للتعليم الجامعي.

كليات المجتمع المحلي :

ومهمتها الأساسية الاستجابة لمتطلبات التدريب في مجال إدارة الأعمال والصناعة وقطاع الخدمة العامة كما تلبي احتياجات التعليم المهني لخريجي المدارس الثانوية بالإضافة إلى الباحثين عن العمل من خريجي الجامعات هذا بالإضافة إلى تلبيه احتياجات البالغين التعليمية. وهي تقدم برامج دراسية مهنية تستغرق ما بين عام إلى ثلاثة أعوام ( وغالبا ما يتخللها فترة عمل لمدة فصل دراسي ) وهذه البرامج تتناسب مع احتياجات سوق العمل .




تقدم بعض هذه الكليات برامج تهدف إلى التحويل للدراسة في جامعة والتي تعادل دراسة عامين من التعليم الجامعي. إلا أنه يجب على الطلبة التقدم بطلب الالتحاق بالجامعة للدراسة في العامين الأخيرين لنيل شهادة تخرج مدتها ٤ أعوام .

الكليات المهنية والمؤسسات التعليمية الفنية :

الكليات المهنية والمعاهد الفنية هي مؤسسات تعليمية مملوكة للقطاع الخاص وتقدم برامج تدريبية تكسب الطالب المهارات العملية اللازمة لسوق العمل بعد فترة تدريس قصيرة . هذه المؤسسات حاصلة على ترخيص من المقاطعة مما يضمن الالتزام بجودة البرامج التعليمية والحفاظ على مستواها .

يتقدم الطلبة الراغبين في برامج تدريبية قصيرة الأجل لهذه الكليات فى مجال وسائل الإعلام المختلفة، السينما، الكمبيوتر، الإنترنت وتصميم الجرافيك والصيانة. يتم التركيز في هذه المعاهد على المهارات العملية ويتخصص بعض الطلبة في مجالات معينه مثل إدراة الأعمال أو الكمبيوتر ومهارات السكرتارية، وتكون مصروفاتها الدراسية تنافسية إلى حد كبير.

أنواع المؤهلات:

الشهادات:

وتمنح للطلبة الحاصلين على شهادة إتمام التعليم الثانوي بعد إتمام دراسة منهج لمدة عام عادة وتقوم بمنحها الكليات.

الدبلوم:

ويمنح للحاصلين على شهادة إتمام التعليم الثانوني بعد إتمام دراسة منهج لمدة عام أو عامين عادة وتقوم بمنحها الكليات.

البكالوريوس:

ويمنح للحاصلين على شهادة إتمام التعليم الثانوني بعد إتمام دراسة منهج لمدة ثلاثة أو أربعة أعوام وتقوم بمنحها الجامعات وتؤدى إلى إمكانية دراسات عليا.

٣- بكالوريوس متميز:

ويقوم على التركيز بكثافة على مواد التخصص بالإضافة إلى مستوى عالي من الإنجاز الأكاديمي. يتطلب الحصول على هذا البكالوريوس دراسة سنه إضافية في بعض الجامعات.

درجة الماﭽستير:

وتمنح للحاصلين على درجة البكالوريوس بعد إتمام الدراسة لمدة عامين وتقوم الجامعات بتدريسها بدقة تحتوى على مزيج من الدراسة النظرية والأبحاث.

الدكتوراه:

وهو أعلى الشهادات التى تمنح بعد دراسة تستغرق من ٤ إلى ٧ سنوات. وتتكون هذه الدراسة من منهج نظري ولكن يتم تقويمها أساساً عن طريق الأبحاث ورسالة الدكتوراه المطروحة للمناقشة وهى تعرف أساساً بـ الدكتوراه فى الفلسفة تخصص معين” (PHD) ولكن هناك بعض الأنواع الأخرى من الدكتوراه في مجالات محددة مثل الموسيقى (DMUS) أو القانون (LLD).

 

نظام الدراسه في كندا

نظام الدراسه في كندا

تواريخ بدء الدراسه في كندا

تبدأ عادة في سبتمبر وتنتهي في مايو وتتكون كل سنه دراسية من فصلين دراسيين حيث يبدأ الفصل الدراسي الثاني في يناير.

بعض المؤسسات التعليمية تطبق ثلاثة فصول دراسية في العام وبالتالي تقدم مواد دراسية عديدة في يناير ومايو.

يوجد هناك دراسات صيفية لبعض البرامج التخصصية والتى تبدأ في شهر مايو.

 

شروط الالتحاق والامتحانات التي يجب اجتيازها في الجامعات

قد تختلف شروط القبول من كلية إلى أخرى و لكن هناك شروط مشتركة موضحة كما يلي :

إكمال الدراسة الثانوية أربع سنوات تبدأ من الصف التاسع الى الصف الثاني عشر وعلى الطالب إن يجتاز (30) ثلاثون وحدة من المراحل الأربعة منها 18 وحدة مواد إجبارية مؤشرة في الوثيقة و 12 وحدة مواد اختيارية يختارها الطالب حسب رغبته ويجتاز امتحان عام شامل للغة الانكليزية مع 40 ساعة خدمة للمجتمع ومن يحصل على شهادة الإعدادية يحق له الدخول للجامعة.  ويعتمد الدخول للجامعة على معدل درجات مواد المراحل (11 و12 ) فقط بعض المواد إجبارية للقسم المعني حيث يتم التركيز على المواد التي يتطلبها اختصاص القسم المعني عند القبول ويحق التقديم الى الجامعات

إما خريجو الإعدادية في مقاطعة كيبك (الفرنسية) يطلب منهم سنة تحضيرية إضافية أخرى في إحدى الكليات المختصة أو الجامعة قبل الدخول إلى الأقسام العلمية في الجامعات و ذلك بسبب قصر مدة الدراسة  الثانوية و هو اقل بسنة من أقاليم كندا الأخرى

يتم التنافس في القبول على ضوء المعدل العام ومعدل دروس الاختصاص كمثال على ذلك بالنسبة للأقسام الهندسية تؤخذ بنظر الاعتبار المواد التالية ( اللغة الانكليزية ، الرياضيات ، الفيزياء او الكيمياء وللمراحل 11 و 12 ) والقبول في بعض الأقسام يتطلب النجاح في امتحان للقبول والمقابلة الفردية.

ملاحظة:   امتحان الكفاءة الانجليزية “توفل” او ما يعادله هو امر لا بد منه في جميع الأحوال حيث تتطلب أغلبية الجامعات الكندية أن تستلم شهادة الطالب مباشرة من المدرسة التي تخرج منها حصرا. وينبغي أن تكون هذه الشهادة باللغة الأصلية التي صدرت بها ، وفي حال كانت هذه اللغة غير الإنكليزية أو الفرنسية، فينبغي أن تكون مصحوبة بترجمة قانونية ومصدقة حسب الأصول إلى إحدى هاتين اللغتين.

  الفصول الدراسية والتقويم الجامعي

 هناك ثلاثة فصول رئيسية ضمن السنة الدراسية التي تبدأ عادة في شهر ايلول من كل عام وهذه الفصول هي

1 . الفصل الخريفي ويبدأ في ايلول الى نهاية كانون الأول

2.   الفصل الشتوي ويبدأ في شهر كانون الثاني حتى نهاية نيسان

3. الفصل الربيعي ويبدأ منتصف مايس وحتى نهاية حزيران وبهذا الفصل تنتهي السنةالدراسية

 وهناك فصل صيفي إختياري يتم فتحه لمن يرغب من الطلبة للإسراع في دراسته او  التعويض عما فاته من دروس ويكون قصيرا و مكثفا ويبدأ في بداية تموز وينتهي في منتصف آب.

شروط الالتحاق والامتحانات التي يجب اجتيازها في الجامعات للدراسه في كندا

شروط الالتحاق والامتحانات التي يجب اجتيازها في الجامعات للدراسه في كندا